اجتمعوا .. مشان الله

8/29/2011 4 Comments

إلى العشرين أو الثلاثين أسم من المعارضة السورية .. التي تحظى إعجابي العميق

ست شهور على بداية الانتفاضة / الثورة / الحراك ..سموها ما شئتم ، ولا زال الحراك المعارض المنظم سياسيا ً طفلا في خطواته ، أو معيدا لخطابات تعيد لذاكرتنا الخطابات التي تلقى في اروقة القيادة القطرية للبعث
لا اذكر حتى اليوم عدد مؤتمرات المعارضة التي عقدت ( سواء التي قاطعتوها او شاركتم بها ) لكنني اذكر جيدا ً خيبات املي وامل الكثيرين من الشباب ، على اصداء تلك المؤتمرات ، أشكالها وبياناتها ونوغية المشاركين فيها حتى

ست شهور وانتم لم تجتمعوا بعد ، علما أنكم تناولون اعجابنا ، نتابع تصريحاتكم ، مقالاتكم ، افكاركم وننتظر ..
وفي حين استطاع الشباب السوري اليوم ، أن ينتج فكرا وفنا وإعلاما حتى ! مناسبا ً للثورة في سوريا ،لم تلتقوا حتى اليوم لتشكلو مجلسا “ ما “ سموه ما شئتم “ انتقالي .. وطني .. معارضاتي .. لا يعنينا التسميات “

لكننا منذ ست شهور ندور في الحلقة المفرغة ذاتها : الشعب السوري والثورة تحتاج لممثل عنها .. لكن من يستطيع تمثيل الشعب السوري بدون انتخابات ؟ ونعود مجددا ً إلى الحقيقة الأولى ..الشعب السوري يحتاج تمثيلا ً اليوم

لا اريد ان اسمع بعد عن جرائم النظام في سوريا .. فأنا وكل الذين يخصصون الوقت للاستماع اليكم مدركون تماما ً طبيعة هذا النظام …
 
أود منكم ان تنشروا للسوريين ، رسالة واضحة عن وجود معارضة تملك رؤى مستقبلية ، تستطيع الاجابة على سؤال : ماذا بعد هذا النظام ؟ كيف ستخرج سوريا من الثورة أقوى؟

نريد منكم ان تدحضوا بصراحة مقولة ان لا بديل سياسي “ جاهز “ في سوريا .. نريد منكم ان تطمئنوا الخائفين من الفوضى ، وأن تثبتوا انه رغم التصحر السياسي الذي عاشته سوريا لا زال لدينا قيادات وسياسيين

نريد منكم الكثير  باسم الثقة ، باسم احترامنا لنضالكم ، باسم تطلعنا لكلماتكم وحراككم … باسم ثورتنا ، ونتوقع الكثير

لكن بداية نريد منكم ان تجتمعوا ..
اجتمعوا مشان الله !