لو ...

5/10/2010 Marcell 6 Comments



ستبقى مسجونا عندي 
في انحناءة
" لو "
مقيدين بأغلال شرطيتها


لو أنك ... مثلي
لو أنني .. منك
لو أننا ...


لا تجلدني بنظرات عتبك
ونظريات الاختلاف
التي رددتها على مسمعك
حتى مللتها .. وأحببتني ..


في يديك النور
لكنني اعتدت أمان قوقعتي
وعالمي المتماثل
الذي ثملت من تناقضاته ..


لربما
لو كنت أقوى ..
لأحببتك ..
لربما لو كنت أضعف ..
لخذلتك ..
وتبقى بيننا ...
" لو "


سأمضى معك ..
حتى النهاية ..
يلازمني حضن الله الدافئ
ووجه مسيحي
وهذه الصخرة
التي أبني عليها عائلتي
فلا تتزعزع
ولاتقوى عليها أبواب الجحيم


سأرتشف دموع أمي ..
مع الخجل المطبوع على محيا أختي
كلما تهامسوا أمامها باسمي
سأرتشفه مجددا مجددا ً
مع طعم خسارة أبي ..
هل تدرك مرارة
أن تخسر أباك مرتين ؟


سأحمل معي
لذة أنني سرقتك
ولو للحظات
من عالمك المختلف
و الفخر بأني
خلقت لنا مساحة صغرى
في كون جديد
بقوة الحب
وبالحب فقط


وربما سأحتفظ بشعور الذنب
في زاوية ما ..
من زوايا الحزن في
لأننا .. كسرنا حدود المنطق
وتجرعنا الجنون ..


أود لو أعتذر لك
عن كل لحظات تعقلي وجنوني
وتناوبات ضعفي وقوتي ..
وتناقضات ايماني بهم . .او بك ..
ثم
أجمعها كلها
لأأمضي معك ..
حتى النهاية
نهايتنا نحن ...
لأن تاريخي كله
الذي أحمله معي
يلتصق في عميقا ً عميقا ً
ويأبى مفارقتي ..
فهلا فارقتني أنت ؟

p.s  : هي الخربوشة كتبتا لمسابقة حسام ملحم بأخوية ..
وكان الموضوع تبع المسابقة " شخصين بيحبو بعض مختلفين بالدين "