لماذا أكره الذهاب إلى الدوائر الحكومية ؟

3/04/2010 15 Comments


قد سبق وأعلنت عطلة ذاتية من التفكير خلال شهر آذار ، خاصة بعد الضغط خلال الشهرين السابقين 
لكنني سأسرق من عطلتي ، لأنني قمت اليوم بزيارة مركز البريد ، بعد تأجيل وتأجيل  لأحدثكم عن أسباب التي تدفعني ، إلى تأجيل كل ما يتعلق بالمعاملات
 
- في الدوائر الحكومية ، أشعر بالضعف والنقص ، فقط لأنني دون رجل في حياتي ( أب ، أخ ، زوج ) ، الاذدحام ، النظرات ، وحتى رغبة البعض في الاقتراب منك فقط لأنك كائن مختلف .. تجعلني أمتعض ، وأشعر أنني " وحيدة " لا أكفي هنا ، لأنني فتاة 

- في الدوائر الحكومية ، أخاف جدا ً أن أكسر قناعتي تجاه الرشوة ، فأنا قد سبق وحسمت الأمر ، لن أرشي ! لكن على ما يبدو ان الطريقة الوحيدة للحفاظ على هذه القناعة هي لن أرشي لأنني لن أزور أي دائرة حكومية

- لأنني انزعج جدا ً من الأسلوب الفوقي بالتعامل مع المراجعين ، أعلم تماما ً ان كل موظف يتعرض لنفس الأسئلة آلاف المرات ، لكنني كذلك الأمر ، لا ذنب لي إن لم يكن هناك ، وسائل توضح لي ما الأوراق المطلوبة لكل معاملة ، و لا أحد يوضح لي أين اتجه ، وأين وأين .. 

- لأنني لا استطيع السكوت ، " وهي مشكلة " ، توصيني أمي كلما ذهبت إلى أحدى الدوائر الحكومية بألا افتعل مشكلة ، فأنا عادة افتعل مشكلة عندما لا يقفون على الدور ، وعندما لا يرد علي أحدهم ، وعندما يأخذ مني ضعف سعر الطوابع .. 
وعندما وعندما وعندما ...

- لأنك لا تعرف متى تنتهي معاملتك ، وأنا لا استطيع تحمل المواعيد المفتوحة ، فعليك أن تفرغ نهارا ً كاملا ً ، لمعاملة قد تطول أو تقصر لأسباب في علم الغيب . 


فقط حتى الآن 
إذا كان لديكم اسباب أخرى .. 
شاركونا ..