ذكرى سنوية لغيابك ..

1/20/2010 18 Comments




أخاطبك ..
وأبحث عن بقايا صوتك في أعماقي 
مللت الصمت الذي طغى مؤخرا ً على حوارنا 
علمّني كيف أجد صلاة تصلني بك 
فأنا أحتاج أن أغمرك بثرثرتي 
- كما اعتدنا - 
أعرفك على أصدقاء جدد ، أحبهم


أحارب النسيان
والذنب 
والاشتياق 
وأجلس منهكة من معاركي
التي تنتصر دوما ً علي ّ 


أناظر صورتك على جدار بيتنا 
تغيظني تلك الصورة بصمتها 
بابتسامتها 
بجمودها الذي يعزّ علي
أن أصدق أنه يشبهك 


كل شيء في ّ تغير بعدك

الأمان .. 
أناي .. 
حزني 
مسيحي 

بعدك كل شيء يبدو مختلفا ً .. 
حتى أفراحي 
التي جهدت سنينا ً لأبنيها 
تقزمت من بعدك
أموت أموت .. وما من قيامة 


لازلت إلى اليوم 
ورغم كل السنين التي مرّت
أمارس ذات النكران 
وأحلم أنك قد تعود

أتذمر على صليبي 
وأصرخ بوجه خالقي 
بذات الغضب .. واللوعة 


أحوالي .. اليوم ؟ 
أدعي أنني قوية ..
وأن طيفك في ّ أقوى من الغياب 
انا .. منذ تركتني 
أدخن  وحدتي .. 
وتدمع عيناي من حلقات الدخان 
أحوالي .. اليوم ؟
أفراحي ناقصة .. 
ودموع أمي .. ووحدتها 
تذكرني دوما ً كم أنك كنت يوما ً هنا 
كنت هنا 
بابتسامتك 
بمحبتك 
بثقتك 





لازلت أخبئك عميقا ً في القلب 
عميقا ً وأخشى أن يسرقك النسيان مني 
متعب المضي قدماً دونك
مؤلم مزج الفرح بمرارة الشوق
والعيد بألم الوحدة 


مؤلم كل شيء .. كل شيء دونك